أهم الأخبارفيديوهات

«الجيش يلبي نداء الوطن».. الذكرى الثامنة لخطاب 3 يوليو التاريخي

تحل اليوم الذكرى الثامنة للخطاب التاريخي في 3 من يوليو 2013، حيث استجابت القوات المسلحة المصرية لمطلب الشعب المصري ووضعت خارطة للمستقبل تلبية لمطالب ملايين المواطنين في الشوارع والميادين المصرية بمختلف محافظات الجمهورية.

ووفقا لتقرير بثه ببرنامج “صباح الخير يا مصر”، المُذاع عبر القناة الأولى، خرجت الحشود تطالب بإسقاط الجماعة الإرهابية وتدخل القوات المسلحة لانقاذ البلاد من حكمها، إذ ارتكبت عدة جرائم ضد مصر، وبعد انتفاضة الشعب المصري عن بكرة أبيه في الشوارع والميادين أمهل الجيش المصري 48 ساعة لوضع حد للوضع القائم منعا لانفجار الغضب الشعبي وحماية لأمن مصر واستقرارها.

وانطلاقا من دور القوات المسلحة الباسلة واستنادا إلى مسؤولياتها الوطنية والتاريخية فقد منحت جميع الأطراف هذه المهلة للتشاور، وكان هناك تلهف من قبل المواطنين المصريين في الشوارع والميادين والساحات والمنازل حيث ينتظرون الخطاب التاريخي الذي ألقاه الفريق أول عبدالفتاح السيسي وزير الدفاع آنذاك في الثالث من يوليو معلنا خارطة للمستقبل بعد اجتماع استمر عدة ساعات لبحث رفض الجماعة الإرهابية الاستجابة لمطالب المصريين.

وكان هذا الخطاب بداية حقيقية لتأسيس الجمهورية الجديدة، حيث تمكن الشعب من استعادة بلاده من جماعة كانت تخطط لحكم مصر سنوات طويلة ومن هنا أدرك الشعب أن هناك من سرق ثورته واستطاع استردادها، لأن كل يوم كانت ستقضيه الجماعة في الحكم سيترتب عليه نقصان وتهديد لكل مقومات وعناصر قوة البلاد وطمس الهوية المصرية، بل والعربية أيضا

لمشاهد الفيديو أضغط هنـــــــــــــــــــــا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى