أهم الأخبارعرب وعالم

الديمقراطيون ينتخبون جيفريز رئيسًا للحزب خلفًا لبيلوسي

أسوشيتدبرس:- بشر الديموقراطيون المتشجعون في مجلس النواب بجيل جديد من القادة اليوم- الأربعاء- مع انتخاب النائب “حكيم جيفريز” ليكون أول أمريكي أسود يترأس حزبًا سياسيًا كبيرًا في الكونجرس بعد تنحي رئيسة مجلس النواب “نانسي بيلوسي” وفريقها العام المقبل.

وأظهر الديموقراطيون وحدة حزبية نادرة بعد خسارتهم في انتخابات التجديد النصفي، وانتقل أعضاء مجلس النواب بسلاسة من زعيم صنع التاريخ إلى آخر، واختاروا “نيويوركر” البالغ من العمر 52 عامًا، والذي تعهد “بإنجاز الأمور”، حتى بعد سيطرة الجمهوريين على غرفة مجلس النواب، وكان التصويت مغلق الأبواب بالإجماع بالتزكية.

وقال “جيفريز” للصحفيين عشية اجتماع الحزب: “إنها مسؤولية جسيمة نرثها جميعا”. وأضاف: “وأفضل شيء يمكننا القيام به نتيجة الجدية والوقار في الوقت الحالي هو العمل الجاد والقيام بأفضل عمل ممكن من أجل الناس.”

ومن النادر أن يعيد الحزب الذي خسر الانتخابات النصفية تجميع صفوفه بسهولة ويقف في تناقض صارخ مع الاضطرابات بين الجمهوريين- الذين يكافحون من أجل التوحد حول زعيم الحزب الجمهوري “كيفن مكارثي” ليكون رئيسًا جديدًا لمجلس النواب بينما يستعدون لتولي زمام الأمور عند الكونجرس الجديد- الذي سيجتمع في يناير.

وجاءت أصوات الكتلة الديمقراطية الداخلية اليوم- الأربعاء- “لجيفريز” وكبار القادة الآخرين دون منافسين، و اندلعت الهتافات بعد الانتخابات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى