أخبارغير مصنف

باحث اقتصادي لـ«اليوم» : جامعة الملك سلمان ستساهم في استغلال الموارد الطبيعية بسيناء

قال محمد عبد الرحيم، الباحث الاقتصادي، أن المشروعات القومية في سيناء تحديدا لها طابع خاص حيث انها تساهم في تنمية جزء عزيز وغالي في أرض الوطن .

واعتبر” عبد الرحيم”، أن سيناء بمساحتها الكبيرة و مواردها الطبيعية وموقعها الجغرافي يمكن أن تشكل نقطة انطلاق للتنمية الاقتصادية في مصر ككل، حيث تبلغ المساحة الكلية لسيناء حوالي 61,000 كم مربع، أي مايقارب من 6 % من إجمالي مساحة مصر، مبينا ان سيناء تعادل 61 ضعف لمساحة بلد مثل سنغافورة، مشيراً إلى أن جامعة الملك سلمان ستمثل نقطة جذب للطلاب المصريين والعرب مما يساهم في التنمية الإقتصادية والعمرانية في سيناء بشكل عام .

وأوضح الباحث الاقتصادي، أن الجامعة تساهم في توطين عدد من الطلاب قد يتجاوز 20 الف طلاب في المستقبل الي جانب خلق فرص عمل بالإضافة الي الخدمات المرتبطة بالجامعة، مضيفا أن ادارة الجامعة سوف تفتح باب الاستثمار للمشروعات الصغيرة لتقديم خدمات للجامعة من نقل ومواصلات ومكتبات ومطاعم، مؤكدا أن البحوث والدراسات الاكاديمية من الجامعة سوف تساهم في استغلال الموارد الطبيعية في سيناء وتحقيق عائد اقتصادي ضخم .

وتابع:”البرامج الأكاديمية مرتبطة بطبيعة سوق العمل في سيناء حيث يوجد في سيناء كميات كبيرة من الرمال البيضاء النقية والفريدة من نوعها في العالم والتي تدخل في العديد من الصناعات الوسيطة الهامة كالشرائح الإلكترونية وخلايا الطاقة الشمسية التي تساهم في توليد الكهرباء والعدسات وغيرها من الصناعات، والتي يمكن للجامعة المساهمة في دراستها لتحقيق اقصي عائد اقتصادي، هذا الي جانب ثروات البحر الأحمر السمكية والتي يمكن تعظيم استغلالها بشكل علمي مع المحافظة علي الاستدامة البيئية عبر مخرجات البحوث العلمية من الجامعة في المستقبل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى