حرب تمزيق اللافتات تشتعل بدائرة إهناسيا قبل أيام من الانتخابات البرلمانية

0
جابر عرفه

اشتعلت حرب تقطيع اللافتات بين أنصار مرشحى مجلس النواب بدائرة إهناسيا غرب محافظة بني سويف، وذلك قبل أيام قليلة من إجراء الإنتخابات البرلمانية المقرر لها يومي  24 و 25 أكتوبر الجاري.

وظهر  العديد من الصور ووسائل الدعاية فى المدينة والريف لبعض المرشحين مشوهة ومقطعة، مما دفع بعض المرشحين أصحاب اللافتات الممزقة إلى إصدار بيانات تنتقد ما حدث.

وعلى سبيل المثال، أصدر المرشح المستقل المهندس مجدي عمر رمز الصقر، عن دائرة إهناسيا، بيان انتقد فيه تمزيق الدعاية الخاصة به وخاصة الموجودة على الطرق العامة، كما وجه رسالة لمن قاموا بهذا الفعل مضمونها” مذقوا لافتاتي وقطعوها كيف شئتم ولكن لن تستطيعوا ان تمزقوا حب مجدي عمر في قلوب اخوانه واهله بمركز إهناسيا جميعا “.

كما اشتكى أنصار النائب محمد كساب، والمرشح المستقل عن دائرة إهناسيا ويحمل رمز الطائرة الهليكوبتر، من تمزيق اللافتات والدعاية الخاصة به أيضا من قبل أنصار المنافسين.

كما شهدت إحدى قرى إهناسيا أيضا حرق وتمزيق لبعض لافتات أحد المرشحين، اعتراضا على تشبيه القرية بشئ غير جيد من قبل أحد أنصار هذا المرشح.

دائرة إهناسيا 

وتمثل دائرة إهناسيا الدائرة الثانية ببني سويف ويتنافس بها 7 مرشحين على مقعد فردى بدائرة إهناسيا في بني سويف وخلت اسماء المرشحين من تواجد المرأة، بالإضافة إلى تنافس مرشحين اثنين فقط عن الأحزاب بالدائرة في مواجهة 5 مستقلين بينهم نائب الدائرة الحالي.وجاءت اسماء المرشحين وفقا للترتيب التالي

1 ــ سيد محمد سيد أحمد، شهرته سيد الجزار، مدير وشريك بشركة مقاولات، عن حزب مستقبل وطن، رمز السلم.

2 ــ سامي توفيق محمد كامل معوض، وشهرته اللواء سامي توفيق، لواء شرطة بالمعاش، رمز الحصان، مرشح مستقل.

3 ــ مجدي عمر إسماعيل مصطفى، صاحب شركة مقاولات وتوريدات، مستقل، رمز الصقر.

4 ــ عمر عبد العزيز توفيق عبد الجواد، حاصل على دبلوم صناعي، مستقل، رمز التمساح.

5 ــ هشام عبد العظيم صادق محمد، وشهرته هشام صادق، حاصل على بكالوريوس نظم المعلومات، مستقل، رمز الأسد.

6 ــ محمد عبد الحميد محمد تمام كساب، شهرته محمد كساب، عضو مجلس النواب الحالي عن الدائرة، مستقل، رمز الطائرة الهيلكوبتر.

7 ــ أحمد حسين أحمد عبد المجيد، وشهرته أحمد حسين البراوي، محامي، مرشح عن حزب صوت الشعب ” رئيس حزب صوت الشعب”، رمز الديك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.