محافظات

رئيس جامعة الإسكندرية يستقبل الملحق الثقافي الكويتي بالإسكندرية لبحث سبل التعاون بين الجانبين

استقبل الاستاذ الدكتور عبد العزيز قنصوة، رئيس جامعة الإسكندرية، الدكتور أحمد المطيري، رئيس المكتب الثقافي بسفارة دولة الكويت بالقاهرة، والدكتور خالد محارب، الملحق الثقافي الكويتي بالإسكندرية، والدكتور عبد المحسن القحطاني، الملحق الثقافي الكويتي بالقاهرة، وذلك بغية بحث سبل التعاون بين الجانبين، والاطلاع على أحوال الطلبة الكويتيين الدارسين بجامعة الإسكندرية، وبحضور الدكتور أشرف الغندور، نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث ، والدكتور وائل نبيل، القائم بأعمال نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ، والدكتورة هالة مقلد، مدير إدارة الوافدين بالجامعة.

حيث أكد الدكتور عبد العزيز قنصوة حرص جامعة الإسكندرية على تنمية العلاقات مع دولة الكويت الشقيقة من خلال تبادل الزيارات العلمية، وإنشاء الدرجات العلمية المشتركة، مضيفا أن الجامعة بصدد بدء تفعيل الإتفاقية المشتركة مع جامعة مانشيستر البريطانية، لمنح الدرجة المشتركة لبكالوريوس الطب والجراحة بين كلية الطب جامعة الإسكندرية وكلية العلوم الطبية بجامعة مانشستر البريطانية، مشيرا أن هذا البرنامج يعد أول برنامج مشترك من نوعه فى مجال التعليم الطبى فى منطقة الشرق الأوسط مع جامعة دولية بهذا الحجم، وأكد قنصوة أن هذه الاتفاقية تهدف لتطوير التعليم الطبى في مصر وتعزيز الأنطلاق إلى العالمية فى مجال التعليم والبحث العلمي ، بالاضافة إلى العديد من الإتفاقيات الأخري المبرمة مع كبري الجامعات العالمية، ودعا قنصوة الطلاب الكويتين للاستفادة من تلك الاتفاقيات الدولية التي تبرمها الجامعة مع الجامعات العالمية والاستفادة من الدورات التدريبية التي تنظمها جامعة الإسكندرية بغرض التدريب العملي لطلاب كلية الطب وتهيئتهم لأسوق العمل الدولية.

من جانبهم اشاد الوفد الوكيتي خلال لقائه برئيس الجامعة، بالإجراءات المتخذة من قبل إدارة جامعة الإسكندرية، لتذليل كافة الصعوبات التي يواجهها الطلبة الكويتين، لاسيما أن هناك 1735 طالب كويتي يقومون بالدراسة في جامعة الإسكندرية، وأضافوا أن استراتيجية دولة الكويت كان من أهم أولوياتها هو التوجه بإبتعاث الطلاب الكويتين للدراسة في الجامعات العربية المرموقة، والتي تأتي جامعة الإسكندرية علي رأس تلك الجامعات، نظرا لتميزها وتفردها في العديد من المجالات و البرامج التعليمية الدولية علي مستوى الشرق الأوسط،

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى