شكوى للعليا للانتخابات بطلب استبعاد مرشح مستقبل وطن بالخليفة

0

تقدم الدكتور إسماعيل عبد الستار مرشح لعضوية مجلس النواب عن دائرة الخليفة والمقطم بشكوى رسمية للهيئة الوطنية للانتخابات بطلب مراجعة الأحكام النهائية الباتة من المحكمة الإدارية العليا الصادرة ضد مرشح مستقبل وطن فردي، والتي نفذتها الهيئة الوطنية للإنتخابات باستبعاده من السباق الانتخابي بدائرة الخليفة والمقطم.

وأشارت الشكوى إلى أن الحكم الوحيد الصادر بعودته لسبب آخر ليس له مجال للتنفيذ لتعارضه مع أحكام أخرى باستبعاده لأسباب أخرى .

كما تقدم عبدالستار بشكوى أخرى بطلب استبعاد المرشح المذكور لتجاوزه الحد المالي المسموح به في الدعاية الانتخابية ولقيامه بتمزيق لافتة المرشح رقم 4 رمز ساعة اليد بميدان النافورة بالمقطم وطالب بتفريغ كاميرا المراقبة كدليل.

ودعا عبدالستار خلال شكواه الهيئة العليا للانتخابات إلى محاربة المال السياسي وظاهرة شراء الأصوات التي تتم الأن بتجميع بطاقات الرقم القومى ودفع مبالغ نقدية، ورصد هذه المخالفات والتأكد منها من لجنة رصد المخالفات الانتخابية وفقا القرار رقم 64لسنة 2020.

كما دعا عبدالستار الهيئة الوطنية إلى منع استخدام الموبايل كاميرا داخل لجان التصويت لمنع تصوير بطاقة الاقتراع التي يستخدمها أصحاب المال السياسي كدليل لدفع الرشوة الانتخابية للناخب.

وطالب عبدالستار من خلال شكواه بعدم تواجد أي مندوبين بجوار مكان الاقتراع وضرورة توفير الستائر لكفالة التصويت السرى للناخب.

وأكد الدكتور إسماعيل عبد الستار في نهاية شكواه أن رئيس الجمهورية فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي علي مسافة واحدة من الجميع لأنه رئيس الدولة ولاينتمي لأي حزب سياسي لأنه رئيس لكل المصريين، مؤكدا أن الهيئة العليا للانتخابات تعمل على مسافة واحدة من جميع المرشحين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.