أهم الأخباررياضة

عقب ختامه أمس.. أبرز إحصائيات «بريميرليج» لهذا الموسم

كتب- أحمد صلاح

اختتمت أمس، الأحد، منافسات الدوري الإنجليزي الممتاز «بريميرليج»؛ لهذا الموسم 2019- 2020، حيث تُوج ليفربول باللقب للمرة ال19 في تاريخه، وإليكم أبرز إحصائيات البطولة هذا الموسم.

البريميرليج
البريميرليج

1- بطل المسابقة: «ليفربول».

2- الوصيف: «مانشستر سيتي».

3- الفرق المتأهلة لدوري أبطال أوربا: «ليفربول، مانشستر سيتي، مانشستر يونايتد، تشيلسي».

4- الفرق المتأهلة للدوري الأوربي (كأس الاتحاد الأوربي): «ليستر سيتي، توتنهام هوتسبير، وولفرهامبتون أو آرسنال (في حال تتويجه بالكأس)».

5- الفرق الهابطة للدرجة الثانية: «نوريتش سيتي، واتفورد، بورنموث».

6- هداف المسابقة: «جيمي فاردي، مهاجم ليستر سيتي، برصيد 23 هدفًا».

7- الأكثر صناعة للأهداف: «دي بروين، لاعب وسط مهاجم مانشستر سيتي، برصيد 20 أسيست».

8- الأكثر تسديدًا على المرمى: «محمد صلاح، جناح مهاجم ليفربول، برصيد 132 تسديدة».

9- الأكثر قطعًا للكرات: «بيساكا، ظهير أيمن مانشستر يونايتد، برصيد 129 محاولة صحيحة».

10- الأكثر كلين شيت: «إيديرسون، حارس مرمى مانشستر سيتي، برصيد 16 كلين شيت».

رغم حصول محمد صلاح، مع فريقه ليفربول الإنجليزي، على بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز «بريميرليج»؛ لتكون المرة الأولي للفرعون المصري الذي يتوج بها بالبطولة؛ ليمثل مفاجأة للجميع، حيث حصل مع تشيلسي في السابق على الدوري، ولكن لم يُتوج به.

ما السبب في عدم تتويج صلاح بالدوري مع تشيلسي رغم تواجده في القائمة؟

آخر مرة تُوج بها تشيلسي بالبريميرليج هو موسم 2014- 2015؛ وهو كان فترة تواجد محمد صلاح مع «البلوز» قادمًا من بازل السويسري؛ التي كان يتولى فيها المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو، تدريب الفريق الإنجليزي، ورغم تتويج تشيلسي بالبريميرليج؛ إلا أنه لم يحتسب لصلاح ذلك الإنجاز، فمالسبب؟

السبب في ذلك، هو عدم مشاركة صلاح مع تشيلسي في عدد المباريات المسموح بها للاعب؛ من أجل الحصول على ميدالية مع فريقه في حال التتويج بالدوري، حيث أن صلاح شارك مع تشيلسي، قبل إعارته لفيورنتيا الإيطالي، في 3 مباريات فقط.

قوانين الدوري الإنجليزي، تنص على: في حال تتويج أحد الفرق بالبريميرليج، يجب أن يكون كل لاعب قد شارك مع فريقه في أكثر من 5 مباريات خلال الموسم؛ وهو مالم يحققه اللاعب المصري، حيث شارك في 3 مباريات فقط، قبل الرحيل لفيورنتيا على سبيل الإعارة.

هذا الموسم، البريميرليج حسمه ليفربول، لصالحه منذ الجولة 31، بعد غياب دام 30 عامًا؛ ليحرز الدوري رقم 19 في تاريخ الفريق، ليصبح هو ثاني أكثر الأندية في إنجلترا حصولًا على الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد مانشستر يونايتد؛ الذى يأتي في المرتبة الأولى برصيد 20 بطولة.

أرشيفية
ليفربول بطلًا للبريميريليج للمرة 19 في تاريخه

وتُوج «الريدز» بالبريميرليج، بعد حصده ل86 نقطة بعد مرور 31 جولة، حيث فاز في 28 مباراة، تعادل في مباراتين، وخسر في مباراة وحيدة، أحرز مهاجموه في تلك المباريات، 70 هدفًا، واهتزت شباك الفريق ب21 هدفًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى