محافظات

فحص الكاميرات المحيطة بحادث مقتل ربة منزل وطفلها على يد سائق توك توك ببنى مزار بالمنيا

بدأت أجهزة الأمن بالتنسيق مع النيابة العامة، فى فحص كاميرات المراقبة الموجودة بمنطقة حي شرق مدينة بني مزار بشمال المحافظة، محيط مسرح جريمة مقتل سيدة وطفلها علي يد سائق توك توك، لتفريغها وفحصها.
وكثفت الأجهزة الأمنية من جهودها لضبط المتهم بقتل سيدة وطفلها في أحد شوارع مدينة بني مزار، في ظروف غامضة، قبل هروبه من موقع الجريمة التي يبذل رجال المباحث جهوداً مكثفة لكشف ملابساتها.
وأمرت النيابة العامة باستدعاء عدد من أهالي المنطقة التي شهدت الحادث ببني مزار، كما استدعت زوج المجني عليها ويدعى ” أ. ص” لاستماع أقواله.
وكان اللواء محمود خليل، مدير أمن المنيا، تلقي إخطاراً من اللواء خالد عبد السلام، مدير مباحث المديرية، بورود إشارة من العقيد محمود الحلواني، مأمور مركز شرطة بني مزار، بوقوع حادث قتل لسيدة وطفلها داخل المدينة.
وبالانتقال والفحص تبين أن المجني عليها تدعى “مريم”، في العقد الرابع من عمرها، وابنها “كاراس” في العقد الثاني من عمره، وأنهما قتلا علي يد سائق “توك توك”، وتم إيداع الجثتين بمشرحة مستشفى بني مزار العام، تحت تصرف النيابة العامة، لحين إصدار تقرير الطبيب الشرعي ومفتش الصحة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم.
وقال مصدر أمني أن ابنة الضحية طفلة عمرها حوالي 8 سنوات، كانت تستقل التوك توك، برفقة والدتها وشقيقها، إلا إنها استطاعت النجاة والهروب فور مشاهدتها لأمها وشقيقها الأصغر غارقين في دمائهما.
وتكثف إدارة البحث الجنائي ومباحث شرطة بني مزار من جهودها للوقوف علي أسباب هذا الحادث، وضبط مرتكب الواقعة.
وكانت التحريات الأولية توصلت إلى أن المتهم قتل ربة المنزل وطفلها بسلاح أبيض “ساطور”، وفرّ هارباً، ولم يتم معرفة سبب الواقعة، ويجري تحديد هوية المتهم وضبطه.
ووردت إشارة إلى غرفة عمليات النجدة بوقوع جريمة قتل بالشارع السابع بشرق المحطة في مركز بني مزار، إذ استقلت سيدة وطفليها “توك توك” متجهة الى منزل أسرة زوجها، وتعدى سائق “توك توك”، عليهما مستخدماً آلة حادة عبارة عن “ساطور”، ونتج عن ذلك وفاة الاثنين، ونجت الطفلة، وجرى نقل الجثتين إلى مشرحة المستشفى العام، ونشرت سلطات الأمن عناصرها بمحيط الجريمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى