فوانيس وياميش وفسيخ.. تحضيرات الشارع السكندري لرمضان

0

مما لاشك فيه أن المخللات تعد طبق مهماً ورئيسيآ على المائدة الرمضانية خاصةً، فتناولها مع الفطار شيء أساسى على موائد الإفطار، بعد صيام يوم طويل، ومع قدوم نسمات شهر رمضان وحرص الكثير والرغبة في شراء مخللات لشهر رمضان ، فأن أسواق الإسكندرية تفترش جميع أنواع المخللات مع حلول شهر رمضان.

حدث قبل 30 عاماً

إلا أن رمضان هذا العام ٢٠٢١ سيأتي ولأول مرة “شم النسيم” خلال هذا الشهر الكريم، يأتي يوم الاثنين  الموافق 3 مايو، والذي يتزامن مع 21 رمضان، والاحتفال بشم النسيم هذه المرة و منذ سنوات طويلة أكثر من 30 عامآ لم يأتي فيها الاحتفال بعيد الربيع ” شم النسيم” في رمضان، والاحتفالية بالطقوس الشهيرة منها أكل الفسيخ والرنجة وتلوين البيض، وهو ما يصعب فعله خلال شهر الصيام.

حيث لا يستطيع العديد الالتزام بشم النسيم وتناول الاطعمة المشهورة ،وهذا أثر بالسلب على سوق شراء الفسيخ والرنجا والسردين المملح نظرآ لقدوم شم النسيم بشهر رمضان ، وأكتفي معظم المستهلكين بشرائهم في عيد الفطر بعد رمضان .

رصدت محررة “اليوم” أسعار المخللات والمملحات وحركه البيع والشراء بالإسكندريه وبعض أراء السكندرين هل سيتناولون الفسيخ في أفطار رمضان لهذا العام وأحتفالآ بعيد الربيع ” شم النسيم ” .

” كفيار”

تفاوت وتباين في الأسعار

قال محمد أحد تجار المخلالات أن مخلل زيتون الكلاماته 60 جنيها، وأختلفت أسعار الزيتون حسب النوع والجودة واذا كان مخلياً من عدمه،وسعر الفلفل البلدى ٢٠ جنيها ،والبصل المخلل ٣٠جنيه، والمحبش ٣٤، والمون المخلل السادة ٢٥ جنيهآ، واللمون العوصفور ٣٠ جنيهآ .

زيادة في السعر رغم الكساد

حيث أضاف محمد ، أن أسعار الرنجة قد بلغت مابين 35 إلي ٥٤ جنيهًا، تتراوح أسعار الفسيخ بين150 و١٨٠ جنيهًا ،حسب الحجم ونوع السمك المملح سواء كانت سمك بوري او طوبار ،وقال أنه يتراوح سعر السردين ٥٠ جنيه.

وإلتقيت محررة اليوم مع عدة أراء فمنهم من سيقوم بتناول الفسيخ والرنجه يوم شم النسيم علي أفطار رمضان ،والبعض الأخر سيأجل تناول الفسيخ إلي أن يأتي العيد .

السحور فسيخ ورنجة

وكانت البداية مع ” وفاء عبد السلام ” ربه منزل حيث قالت: “لا أستطيع إلغاء الاحتفال بشم النسيم، وهلون البيض لأطفالي ،وهنفطر رنجه وبصل في رمضان، دي عادة ولا يمكن أن يأتي شم النسيم ومنكولش رنجه، مضيفه هنشرب عصاير بكثرة بعد الفطار لحد السحو”.

حيث كان نفس رأي “هدي” ،ربه منزل وقالت: “لقد اعتادنا علي تناول الفسيخ والرنجة ٣ مرات ،حيث تكون المرة الأولي في”شم النسيم ” في شهر أبريل ،عندما كان يأتي قبل رمضان ،والمرة الثانيه هي في شهر شعبان والمرة الثالثه نتناول الفسيخ في العيد علي وجبه الغدا ونفطر بالكحك والبسكوت بعد أنتهاء رمضان في أول أيام عيد الفطر .

الفسيخ حاضر في إفطار العيد

وأشارت أن هذا العام ستتناول الفسيخ في أول أيام عيد الفطر وستأجل تناوله في شم النسيم ، وقالت أن الأسماك المملحة تفيد وتريح المعدة التي اعتادت صيام لمدة 30 يوم في رمضان ، مضيفه أن شم النسيم سيأتي هذا العام في ٢١ رمضان أي في العشرة الأواخر في رمضان ، وسيصبح فاضل تسع أيام فقط علي العيد ،و إنها ستشتري الفسيخ والرنجة لأول أيام عيد الفطر المبارك .

حيث قالت نادية” ربه منزل ، أنها اعتادت تحضير الفسيخ والسردين في المنزل ولم تشتريه جاهز قائله كدا أحسن وأضمن للنظافه ،وخصوصآ في زمن الكورونا ،حيث لا يستطيع الصائمون تناوله في الإفطار أو علي السحور.

وأشارت إلى أنها سوف تقوم بشراء سمك البوري في النصف من رمضان أي علي يوم ١٢ من رمضان ، وستقوم هي بأعدادة وتمليحه ، وقالت هذا العام هنتناوله مع الأسرة في عيد الفطر .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.