محافظات

محافظ المنيا: إزالة 1373 حالة تعد على الأراضي الزراعية وأملاك

حمد الترهوني

أعلن اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، إن الوحدات المحلية لمراكز ومدن المحافظة، نجحت في إزالة 1373 حالة تعدي على الأراضي الزراعية واملاك الدولة، وذلك منذ بداية الموجه الـ 16 لاستعادة أراضي الدولة “حق الشعب” منها 627 ازالات مباني على مساحة 120165 متر مربع، و746 حالة تعدي بالبناء على الأرضي الزراعية على مساحة 125513 فدان و3 قيراط.

أكد المحافظ، ان تنفيذ حملات إزالة التعديات، ضمن الموجة الـ 16 من حملات استرداد أراضي الدولة واستعادة أملاك الدولة “حق الشعب”، تأتي في إطار تنفيذ تكليفات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، بعدم التهاون في حق أملاك الدولة، والتصدي بكل حسم لاي شكل من أشكال التعديات على أملاك الدولة والأراضي الزراعية، بالتنسيق بين كافة اجهز الدولة.

منذ بدء الموجة الـ 16 لاستعادة “حق الشعب”

أوضح المحافظ، ان الوحدات المحلية نجحت أمس الثلاثاء، في إزالة 72 حاله تعد بالبناء المخالف والعشوائي على الأراضي الزراعية واملاك الدولة، منها 21 حاله ازالات مباني على مساحة 4438 متر مربع، و51 حالات تعديات بالبناء على أراضي زراعية على مساحة 16676 فدان و3 قيراط.

وتهيب محافظة المنيا بالسادة واضعي اليد والمتقدمين بطلبات لتقنين أوضاعهم وفقاً لقانون 144 لسنة 2017، بسرعة التوجه للمركز التكنولوجي بالديوان العام لمحافظة المنيا واستلام أذونات الفحص والمعاينة وسدادها بإحدى البنوك، حيث تقرر 31 يوليو الجاري موعداً نهائيا لسداد الرسوم واستكمال إجراءات التقنين، والا سيتم إدراج تلك الأراضي ” محل طلب التقنين ” بالموجة (16) لإزالة التعديات واسترداد أراضي الدولة.

استمرار اعمال النظافة بمجلس قروي دير البرشا بمركز ملوي .

بناءً علي تكليفات السيد اللواء احمدالسايس رئيس مركز ومدينه ملوي، بالاهتمام برفع كفاءة منظومة النظافه بقرى مركز ملوى للحفاظ على المظهر الجمالي بالمدينة والمركز والحد من التلوث البيئي.

قامت الوحدة المحلية بمجلس قروى دير البرشا بمركز ملوى، جهودها في رفع كفاءة منظومة النظافة بنطاق الوحدة المحلية بدير البرشا ، وتم رفع كافة المخلفات الصلبة وتم نقلها الى الظهير الصحراوى .

واكد السيد رئيس المدينة، أن هذه الحملات تأتي تنفيذا لتكليفات اللواء الوزير آسامه القاضى محافظ المنيا برفع كفاءة منظومة النظافة على مستوى مراكز المحافظة حفاظاً على المظهر الجمالي والحضاري للمدينة والقضاء على ظاهرة انتشار القمامة والحد من التلوث البيئي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى