مسؤولة سابقة بـ«فاو»: إثيوبيا تتنصل من الالتزامات الدولية بشأن سد النهضة

0

إسراء عبدالفتاح

أفادت قناة العربية في خبر عاجل لها، أن أمل قنديل المستشارة السابقة لسياسات منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة “فاو” قالت إن سد النهضة يشكل خطرًا على مصر والسودان.

وأكدت “قنديل” أن حكومة أثيوبيا تتنصل من الالتزامات القانونية الدولية، فهناك ما لا يقل عن 9 معاهدات تنظم سريان نهر النيل، تمتد من أواخر 1880 حتى الآن، وقعت “أديس أبابا” على اثنتين منها، مرة خلال العهد الملكي أو الإمبراطوري في أثيوبيا، وأخرى خلال العهد الجمهوري، في ذلك الوقت كانت البلاد دولة عضوا في الأمم المتحدة لمدة 30 عامًا.

المتحدث باسم الرى يحدد النقاط الخلافية والقانونية بشأن سد النهضة

قالت وزارة الري والموارد المائية إنه «انتهت منذ قليل المحادثات الخاصة بسد النهضة الاثيوبي والمستمرة لليوم السابع على التوالى برعاية الاتحاد الإفريقى وبحضور السادة الوزراء من الدول الثلاث وممثلى الدول والمراقبين والتى تهدف إلى التباحث حول إتفاق ملء وتشغيل سد النهضة»

حيث استهل الوزراء الإجتماع اليوم 9 يوليو بإستعراض مناقشات اللجان الفنية والقانونية والتى عُقدت يوم الثلاثاء 7 يوليو والتى كانت تهدف إلى محاولة تقريب وجهات النظر بشأن النقاط الخلافية في كلا المسارين.

كما استعرض الوزراء الخطاب الوارد من جنوب إفريقيا والذى يطالب الدول الثلاثه بإعداد تقرير منفصل لكل دولة على حده عن تقدم المفاوضات حتى الآن يُرفق مع تقرير سرد للوقائع (Factual Report) تقوم بإعداده دولة جنوب إفريقيا، على أن يتم تقديم التقرير النهائي يوم 13 يوليو إلى جنوب إفريقيا بوصفها الرئيس الحالى للاتحاد الافريقى.

وقالت الوزارة إنه «هذا وتجدر الإشارة إلى أنه حتى الآن لم يتحقق ثمة أي توافق بين الدول الثلاثه في أي من النقاط الفنية أو القانونية حيث استمرت الخلافات بين الدول الثلاث».

وتوافق الوزراء على قيام كل دولة بإرسال تقريرها اليوم إلى جنوب إفريقيا مع إستمرار المناقشات على المستويين الفنى والقانونى حتى يوم 13 يوليو 2020، على أن يتم غداً الجمعه 10 يوليو عقد إجتماعات للجان الفنية والقانونية مره أخرى ويُعقد السبت 11 يوليو إجتماعات لكل دولة على حده مع المراقبين بينما يُعقد يوم الأحد 12 يوليو إجتماعات الوزراء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.