مستشار وزارة التضامن سابقا: الرئيس السيسي ألغى أسوء قانون للجميعات الأهلية في العالم

0

أكد الدكتور عصام العدوي، خبير التنمية الدولية والمستشار السابق لوزيرة التضامن، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي ألغى أسوء قانون الجمعيات الأهلية على مستوى العالم، وقانون الجمعيات الأهلية الجديد تدارك ثغرات القوانين السابقة، حيث إن الدستور أكد على أن تأسيس الجمعيات الأهلية يأتي بالإشهار، ولابد أن توفيق الجمعيات أوضاعها، مشيرًا إلى أن هناك 70% من الجميعات ستوفق أوضاعها، و30% سيموت ورقيًا.

وأضاف “العدوي”، خلال حواره مع الإعلامي إبراهيم عيسى، ببرنامج “حديث القاهرة”، عبر قناة “القاهرة والناس”، أن الجميعات قائمة على التمويل من الداخل والتبرعات، والقانون المصري مختلف عن أي قانون، حيث إن القانون السابق للجميعات الأهلية كان ينص على الموافقة الصريحة من قبل الجهات المعنية قبل التحصل على أي تبرعات، إلا أن القانون الجديد يجعلك تتحصل على التبرع ثم تخبر الأجهزة بجهة التبرع وشكله، موضحًا أن تعدد الجهات الرقابية يمثل ضغط على القطاع الأهلي ولابد أن يكون هناك تنسيق بين الجهات.

وتابع: “230 جميعة كانت تابعة للإخوان تم حذرها”، مشيرًا إلى أن التنوير محدود في عمل الجمعيات الأهلية، مؤكدًا أن القانون الجديد هو الأفضل للجمعيات الأهلية، موضحًا أن وزارة التضامن تُقدم شكل جيد ومتابعة للجميعات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.