محافظات

وكيل تعليم القليوبية: مجالس الأمناء ركيزة رئيسية لتحسين التعليم

أكد الدكتور السيد الفيومي، وكيل وزارة التربية والتعليم بالقليوبية، أن أهمية مجالس الأمناء تنبع من خلال تحقيق الترابط بين المؤسسة التعليمية والمجتمع المحلي مما ينعكس علي العملية التعليمية وخصوصا الطلاب المنتج الرئيسي للعملية التعليمية ووضع ركيزة رئيسية لدعم وتحسين التعليم .

جاء ذلك خلال أجتماعه اليوم بمجالس أمناء الإدارات التعليمية، علي مستوي المحافظة، بحضور الدكتور محمد عطية الفيومي رئيس مجلس الأمناء والآباء والمعلمين .

وأكد وكيل تعليم القليوبية، علي تفعيل لجنة المشاركة المجتمعية لدعم العملية التعليمية ومشاركة رجال الأعمال لخدمة العملية التعليمية، مشيرا بأن المشاركة المجتمعية عن طريق رجال الأعمال تكون لوجه الله وبدون أي مقابل أو تقديم خدمات بوجه عام ولرفعة شأن العملية التعليمية علي مستوى المحافظة.

من جانبة أعرب رجل الأعمال المهندس أحمد شعلان، عن تقديره وشكره للدكتور السيد الفيومي لثقته الغالية في مشاركته الفعالة، مؤكدا أنه سيبذل قصاري جهده في خدمة العملية التعليمية، لافتا بأنه نفذ من قبل تجربة فريدة بإدارة بنها التعليمية كان الهدف منها هو خدمة العملية التعليمية ولا يسعي إلا لوجه الله والمشاركة في رفعة التعليم بمحافظة القليوبية.

كما تم خلال الإجتماع عرض ومناقشة رئيس مجلس الأمناء والأباء بكل إدارة عن أهم المشكلات التي تواجه التعليم بالإدارة، حيث تم مناقشة المشاكل علي مستوى الإدارات ووضع تصور لحل هذة المشكلات وتذليل كافة العقبات وضرورة إيجاد حلول لها في ظل الإمكانات المتاحة.

وعرض الدكتور محمد عطية الفيومي رئيس مجلس الأمناء، أهم منجزات المجلس في العام الماضي، وكذلك حل المشكلات الخاصة بالعملية التعليمية، والدور البارز والفعال لمجلس الأمناء والأباء والمعلمين في دعم العملية التعليمية والنهوض بمستوى الطلاب في جميع المدارس وإيجاد حل للمشكلات التي تواجه العملية التعليمية بالشراكة الفعالة مع مديرية التربية والتعليم .

وأختتم وكيل وزارة التربية والتعليم، الإجتماع بتوجيه الشكر لمجلس الأمناء، للوقوف الدائم مع المديرية وتوفير المناخ والإمكانات الازمه لحل المشاكل وطالبهم ببذل أقصي الجهود واستثمار كافة الإمكانيات المتاحة في خدمة العملية التعليمية و من أجل تنفيذ برامجنا التعليمية والأنشطة التربوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى