تقارير و تحقيقاتمحافظات

” اليوم ” في حوار خاص مع اسرة ” أميرة ” ضحية السقالة بجامعة الاسكندرية..نناشد المسؤولين بسفرها للخارج للعلاج

الأهمال دائماً ما يتسبب في العديد من الكوارث التي يروح ضحيتها العديد من الابرياء ، و هذه المرة الاهمال كان ضحيته فتاة في العقد الثاني من عمرها أصيبت بشلل نصفي والعديد من الكسور بمختلف انحاء جسدها دون ذنب ، فهي دفعت ثمن اهمال شخص غير مسؤول لم يكترث لحياة مئات الأشخاص الذين يمرون في هذا الممر كل يوم ، نحن نتحدث عن ممر كلية الطب جامعة الاسكندرية الذي سقطت سقالة به على ” أميرة ” التي تعمل في قسم البيولوجي بالمستشفى الاميري الجامعي ، سقطت السقالة من الطابق  الثالث وبها الحديد والاخشاب والطوب على الفتاة التي لم تكن تعلم ان مع بداية هذا اليوم ستتغير حياتها للاسوأ .

توجهت محررة ” اليوم ” الى منزل أسرة ” أميرة ” التي ترقد في العناية المركزة بسبب إهمال شخص غير مسئول كاد أن يودي بحياتها.

محررة اليوم مع أسرة أميرة

في بداية الحديث قال ” مصطفى حنفي ” شقيق “أميرة ” : أن شقيقتة تخرجت من كلية العلوم عام 2015  وهي تعمل في المستشفى الأميري الجامعي قسم البيولوجي ، ويوم الحادث أثناء دخول شقيقته الي عملها في التاسعة صباحاً بكلية الطب مع زملائها سقطت عليها السقالة من الطابق الثالث وبكل ما تحمله من حديد وخشب وطوب ، ولم يأتي مسعفين لحمل شقيقته ولكن العمال هم من حملوها ، وحاولوا جمع الاخشاب والاتربة ووضع حواجز حول المكان كدليل على انها منطقة عمل ، ثم توجهوا بشقيقته الى العناية المركزة بطوارئ المستشفى الاميري الجامعي وتم التعامل معها بكل اهمال ولم يتم عمل الأشعة الا الساعة الثانية ونصف ظهراً ، ثم طلبوا اشعة رنين مغناطيسي وجهاز الاشعة معطل بالمستشفى ، فتم نقلها الى المستشفى الجامعي بسموحة لعمل اشعة الرنين ولم يكن هناك اي مصداقية او شفافية في التعامل حيث قالوا ان النخاع الشوكي سليم وهذا غير صحيح .

وعادت أميرة الى المستشفى الاميري وعاد سوء المعاملة من جديد ، وتم عمل اشعة اخرى الساعة العاشرة مساءاً ووضعوها في عناية الطوارئ مرة اخرى .

واستطرد مصطفى قائلاً : اوجه الشكر للدكتور عبد العزيز قنصوة رئيس الجامعة الذي تواصل معي وجاء لزيارة أميرة ، وأوصى بالاهتمام بها وهذا ما حدث بالفعل بدأ الاهتمام بحالة شقيقتي من اليوم الثاني عقب توصية رئيس الجامعة .

واكمل مصطفى حديثه قائلاً : ثم تم عمل اشعة لشقيقتي لمعرفة وجود تجلطات دموية من عدمه ، ثم قاموا بتحويلنا الى مستشفى ناريمان وللاسف كان يوجد تجلطات عند اميرة فقاموا بسحبها اولا قبل اجراء عملية تثبيت فقرات في ظهرها ، وقال الاطباء ان نسبة القطع في الحبل الشوكي 90%  بالاضافة الى الكسور في اليد والساق وكسر بأحد الضلوع.

واضاف مصطفى ان من المفترض ان تظهر تقارير الاشعة بعد 24  ساعة لكن هذا لم يحدث ونحن بحاجة الى التقارير لعرضها على اكثر من طبيب.

وختم مصطفى حديثة قائلاً : ان الدكتور أحمد فودة استقبل أميرة باهتمام في مستشفى ناريمان ، ويتمنى ان يكون في شفافية في التعامل واعطاءه تقارير اشعات شقيقته، ويطالب بسفر شقيقته للخارج للعلاج .

وتناول اطراف الحديث ” وهبه محمد ” زوج خالة أميرة  الذي قال نحن نشكر دكتور عبد العزيز قنصوة واعضاء هيئة التدريس في الجامعة ، نحن لنا طلب واحد فقط هو سفر أميرة الى المانيا للعلاج ، فالحق المدني بالنسبة لنا ليس الاساس ، اهم شئ ان تعود ابنتنا الى وضعها الطبيعي ، كل رجائنا منه ان يساعدنا وتسافر الى المانيا هذا ما نطلبه.

وقالت خالة أميرة انها مخطوبة منذ عام وكانت ستتزوج العام القادم وانها اكبر اخواتها وكانت تراعي والدتها لان والدها متوفي منذ سنوات ، ووالدتها لا تعلم بما حدث لابنتها حتى الان لانها مريضة قلب مفتوح ولا تستطيع الحركة ، وكل ما نريده هو سفر أميرة للخارج للعلاج لان اول امس تعرضت اميرة لحالة تشنجات والحالة تسوء.

متعلقات اميرة وعليها اثار الدماء من الحادث
متعلقات اميرة وعليها اثار دماء من الحادث

وقال احد طلاب كلية الطب ويدعى ” وليد” ان هذا الممر يمر منه المئات يومياً من الطلاب والعاملين بالجامعة ولا يوجد اشارات تمنع المرور من هذا المكان .

والجدير بالذكر والغريب في الامر انه تم اخذ بصمة أميرة على اقرار اجراء العملية الجراحية وهي فاقدة للوعي وغير قادرة على اتخاذ القرار.

اقرار اجراء عملية جراحية لاميرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى