[sg_popup id=1]
الرئيسية \ غير مصنف \ باحث يكشف حقيقة رسالة الــ”فيسبوك” بعد تعطله

باحث يكشف حقيقة رسالة الــ”فيسبوك” بعد تعطله

كتب: زكريا المختار

قال المهندس “محمد عطالله” الباحث في أمن المعلومات عندما إنتشر خبر عطل فني في شركة الفيسبوك والتطبيقات التي تملكها الشركة “إنستجرام” و “واتس آب”
قد إنتشر رساله يرسلها البعض لأصدقائة علي منصات “الماسنجر” “وواتس آب”

وأوضح أن الرسالة لا توجد لها أساس من الصحة وانها إنتشرت في مصر فقط بمعدل كبير جداً وهذا يجعلنا أن نكون حرصين في نشر الأخبار دون التأكد من صحتها قبل نشرها.
وأوضح عطالله أن الشائعات تعد عنصراً كافيا بتدمير أي دولة فكرياً ، وماديا، وإقتصادياً فكرياً لأنها تهدم فعليا تفكيرنا وتبعدنا عن هدفنا الحقيقي في تنمية الدولة
وخلق حالة القلق والعبث بالصحة النفسية للأفراد والمواطنين،من خلال الحرب النفسية سواء الباردة أو الحامية وتحطيم المعنويات وإستبدالها بالتواكل والتخاذل والسلبيات، وبالتالي تؤثّر على أمننا وإرباكنا وزعزعة الثقة بالمنتجين وخزّانات التفكير والعلماء.
واضاف أن الإشاعة في إيقاع العداوة والبغضاء بين الأفراد والأسرة والمجتمع على السواء، وبث الرعب بين الأفراد وغرس بذور الفتنة الطائفية وخلخلة الاستقرار

والطعن في نزاهة ومصداقية كبار رجال الدولة وقتل روح الإبداع والإنتاجية لدى الشباب كصناع وأدوات للتغيير وقيادات للمستقبل، وخلق حالة فقدان الثقة وتلاشي مفهوم القدوة الحسنة، والإيمان بأن الإشاعة تكون أحياناً اغتيال شخصية أو إنجازات وطنية ، وخلق أجيال مهزوزة وغير سويّة وفاقدة للثقة بنفسها ومن حولها وكل الناس، وهذا ما تسعي اليه الدول المعادية لمصر…وهذا يجعلنا نهتم بخطورة الشائعات

عن بسيوني عبدالحميد همام

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: