غير مصنف

أسعد الكيكى مستقبل نادى الاتحاد لكرة السلة

حوار: اميرة غيط واسراء السخاوى

حوار شيق مع رئيس قطاع الناشئين بنادي الاتحاد, قامت جريدة الحياة المصرية بإجراء هذا الحوار, لنتعرف على أهم ملامح كرة السلة في نادي الاتحاد السكندري الذي يعتبر النادي الأول في محافظة الاسكندرية, حيث تم اللقاء بالدكتور أسعد على أحمد الكيكي الذي عرف عن شخصيته بأنه شغل منصب أستاذ ودكتور في كلية تربية رياضية بجامعه الاسكندرية, كما يمثل وكيل الكلية للدراسات العليا و البحوث من الناحية الاكاديمية, وكان لاعب سابق في نادي الاتحاد منذ القدم. كما شغل الدكتور الكيكي عدة مناصب أهمها, أنه كان المدير الفني لنادي سموحة, وكان يشغل منصب مدرب الفريق الاول بنادي الاتحاد, هذا غير أنه شغل عدة مناصب أخرى على الصعيد الخارجي, فشغل منصب مدير فني مع فرق عربية مثل نادي النور السعودي, ونادي الأهلي القطري, وأما في الوقت الحالي فهو يمثل رئيس قطاع الناشئين بنادي الاتحاد السكندري ولقد تفضل مشكورا بالإجابة على عدة اسئلة كان أهمها: ماهي خطتك لتطوير قطاع كرة السلة؟ هناك اتجاهين في قطاع الناشئين الاتجاه الأول هو بناء القاعدة الأساسية لقطاع الناشئين, وهي قاعده اختيار, وقاعدة الاختيار تتمثل في (أكاديميات خاصة بنادي الاتحاد سواء بنين أو بنات), وهي الاساس للإختيار, ثم تمر عملية الاختيار بمرحلة أوليه تسمى فرق تحت الاعداد, وهي المراحل العمرية الأصغر للفرق المشاركة لدوري المنطقة, فرق تحت 10سنوات و 12 سنة. بالنسبة لعمر 10 سنوات يكونوا غير مؤهلين, و تقوم الاكاديمية بتأهيلهم و عمل مرحلة تحت الاعداد تكون مرحلة خاصة بالبراعم, وتكون لمدة عام تعتبر كتمهيدي لمرحلة الباسكت تحت عمر 10 سنوات. و ينقسم الميني باسكت لجزئين, جزء ميكرو باسكت تحت عمر 10 سنوات, و جزء ميني باسكت تحت عمر 12 سنة, ثم يلي ذلك المراحل تحت 13 سنة, وتحت 14 سنة, ثم مرحلة الفئة العمرية 16 سنة وهي مرحلة البطولة, ولذلك فان الاستراتيجية الاولى بالنسبة لنا هي بناء قاعدة أساسية كبيرة جدا, ويتجاوز عدد اللاعبين المشاركين 900 لاعب و لاعبة, و بالتالي تكون فرص الاختيار هائلة جدا, لتدعيم الفريق الاول ليكونوا ركيزة أساسية للفريق الأول. ماهي العقبات التي تواجهكم هذه الفترة؟ ليست مسألة عقبات أكثر من كونها إمكانيات متاحة, بسبب زياده الأعداد, و خاصة أنه لا يتوفر غير اثنين فقط من الملاعب التي يقام عليهم مباريات خاصة بدوري المنطقة, حيث لدينا 23 فريق على مستوى ميني باسكت فقط, هذا بالإضافة الى عدد 2 فريق تحت 14 سنة, و3 فرق تحت 16 سنة, وواحد فريق تحت 18 سنة, وواحد فريق تحت الفئة العمرية العشرين, فيصبح لدينا 30 فريق يحتاج جرعات تدريبية عالية, لذلك هناك حاجة الى أكتر من ملعب تقام عليه المباريات لهذه الفرق, حتى يتم استيعاب اللاعبين و الفرق كلها, و لذلك تبدأ التدريبات في فصل الصيف من السابعة صباحا حتى الثانية عشر لإنهاء كل الجرعات التدريبية اللازمة لكل الفرق, و لذلك قامت ادارة النادي برئاسة دكتور محمد مصيلحي مشكورة في الخطة الجديدة للنادي بإنشاء نادي الاتحاد فرع سموحة بتزويد عدد كبير من الملاعب الأخرى التي تساعد على أخذ التدريبات الكافية لكل الفرق العمرية هل يمكن القول بأن كرة السلة المصرية يمكنها منافسة الكرة العالمية؟ بالطبع لا, هناك فرق كبير بيننا و بين العالمية, فمستوى العالمية يحدد عن طريق أن الاعب خامة أولية يتم صناعتها بطريقة صحيحة, لذلك يجب أن يكون لدينا فريق من المدربين المؤهلين المحترفين, يتم تأهيلهم لتدريب اللاعبين بشكل سليم, و تزويد عددهم و يتم رفع مرتباتهم و النواحي المالية الخاصة بهم, حيث أننا في هذا الشأن نواجه مشكلة وهي أن المدربين حاليا يعملون في أكثر من نادي و اتجاه, نظرا لقلة المرتبات و المستحقات المالية الخاصة بهم, ولذلك يجب اعطاء كل مدرب حقه حتى يعمل بدون أي ضغوطات و حتى يتمكن من اعطاء العمل حقه, هذا بالإضافة الى ان المنظومة الأساسية للرياضة تكاد تكون غير موجودة ,وهنا نتساءل هل هناك أي أنواع رياضة تمارس في المدارس؟! من وجهه نظر حضرتك هل هناك أي ظلم لكرة السلة مقارنة بكره القدم؟ أصبحت الثقافة الرياضية على مستوى الشعوب هي كرة القدم, و أصبحت اللعبة الاولى عالميا, و مصر هي أحد البلاد التي تعتمد على هذه الثقافة أيضا, فمثلا أي مباراة بين فريقي الأهلي والزمالك لكرة القدم لها شعبية أكتر من كرة السلة, هذا بالإضافة الى أن أي إعلانات تجارية نجد أنها تذاع أثناء عرض مباريات لكرة القدم نظرا للعدد الهائل من المشاهدين لهذه الرياضة, ولكن نادي الاتحاد مختلف بعض الشيء, لأن اللعبة الشعبية الأولى في نادي الاتحاد هي كرة السلة, وهي توازي كرة القدم, حيث استطاعت كرة السلة ان توازي غيرها, و لذلك مجلس الإدارة اهتم بها, و دعم الفرق بكثير من اللاعبين المميزين و أعتقد أن النادي في الفترة القادمة سوف يكون له شأن كبير بكل جوانبه الفنية و الإدارية و غيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى