ألمانيا تدعو لوقف شحنات الأسلحة والمرتزقة إلى ليبيا

0

عبدالمنعم عادل زايد 

قال هايكو ماس وزير الخارجية الألماني، اليوم الأربعاء قبيل جلسة مجلس الأمن حول ليبيا، إن “الوضع متدهور في ليبيا منذ أسابيع والأمر يهدد بتمزيق البلاد”.

وأضاف ماس “فيما العالم أغلق حدوده بسبب وباء كورونا، بقيت السفن والطائرات والشاحنات المحملة بالأسلحة والمرتزقة تصل إلى المدن الليبية”.

واعتبر أن “على المجتمع الدولي ألا يقف متفرجاً أمام هذا الوضع المتدهور”، مضيفاً أن ألمانيا دعت لجلسة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة هذا الوضع بعد مرور 6 أشهر على انعقاد مؤتمر برلين حول ليبيا.

ورأى ماس أن “مكونات العودة لطاولة الحوار السياسي هي الالتزام بحظر السلاح ودعم المسار الدولي الذي تقوده الأمم المتحدة ووقف إطلاق النار من خلال محادثات مجموعة الـ5+5”.

وختم قائلاً: “أكدنا مراراً أن الحل السياسي في ليبيا لن يكون سهلاً، ولكن هذا لن يمنعنا من استمرار العمل لتحقيق الاستقرار الدائم والحفاظ على وحدة واستقلالية ليبيا”.

ودعا ماس في كلمته أمام مجلس الأمن الدولي، أطراف الصراع الليبي لجعل سرت منطقة منزوعة السلاح.

وأضاف ماس: “سنفرض عقوبات للتأكد من أن ليبيا ليست أرضاً لمعارك أجنبية”، مشدداً على أن “التدخل الأجنبي في ليبيا يجب أن يتوقف”. وذكّر بأن “السفن المليئة بالأسلحة والمرتزقة لا تزال تصل ليبيا”.

إقرأ أيضا

الأمين العام للأمم المتحدة :التدخل الأجنبي فى ليبيا وصل مستوى غير مسبوق والتصعيد يعرقل الحل السياسي

أكد أنطونيو جوتيريش الأمين العام للأمم المتحدة دخول الصراع فى ليبيا مرحلة جديدة غير مسبوقة بسبب التدخلات الأجنبية فى ليبيا.

ووجه جوتيريش الدعوة للمجتمع الدولى للعمل على رفع معاناة الشعب الليبي ، مضيفا على ضرورة خروج المرتزقة من الأراضى الليبية .

كما أشار الأمين العام للأمم المتحدة الى أن التصعيد والتوتر في ليبيا يعرقلان جهود الحل السياسي في هذا البلد ، مبيناً أن الأمم المتحدة تبذل جهودا لإنشاء منطقة منزوعة السلاح في البلاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.