إبراهيم عيسى: الرئيس السيسي يرغب أن تكون الانجازات الصوت السائد خلال السنوات القادمة

جهاد علي

أكد الاعلامي ابراهيم عيسى، أن ثورة 30 يونيو ثورة استجاب لها الجيش المصري وسلمها لإدارة مدنية، قائلا “فكرة نقل دولة من الحزب الحاكم أو دولة الرجل الواحد إلى دولة مدنية ديمقراطية حديثة مستقلة فكرة تأخذ عشرات السنوات وتحدث بشكل تدريجي.

وأضاف الاعلامي ابراهيم عيسى، في تعليق ببرنامج “حديث القاهرة”، المذاع عبر قناة القاهرة والناس، أن التجارب الثورية تقع في خطايا كبيرة أهمها فكرة التغيير الحالي وذلك لا يحدث في الغالب، مؤكدا ان إلغاء حالة الطوارئ في مصر، بالاضافة إلى اعلان الاستراتيجية الوطنية لحقوق الانسان بمثابة لحظة الوقفة التعبوية وهي لحظة إعادة الانطلاق.

وتابع: أن سنوات الشقاء بالنسبة للمصريين بدأت منذ 2014، أو “سنوات الحفر على الناشف”، والرئيس السيسي لديه رغبة في أن يكون الصوت السائد خلال السنوات القادمة هو صوت الانجاز والعمل.

وأوضح أن تدخل الاصوات ربما يؤدي إلى التشويش، ولا يمكن القيام بأعمال جذرية هائلة التأثير في أوقات زمنية قياسية، مشددا على أن مصر في مرحلة انطلاقة جديدة بعد قرار إلغاء حالة الطوارئ.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى