فن ومنوعات

“الإرهاب والتطرف” وإستراتيجية مواجهته ضمن فعاليات الأمن القومي بمصر الجديدة

جانب من اللقاء

هبـــه الخـــولي

يتحدث الكثيرمؤخراً عن ظاهرة الإرهاب العالمي خلال العقد الاخير من القرن العشرين وبداية القرن الحادي والعشرين بإهتمام متزايد من البلدان المتقدمة والنامية على حدٍ سواء، وذلك نتيجة للأثار السلبية التي ترتبها في حياة المجتمعات البشرية، إذ ارتبط شيوع هذه الظاهرة بتطور الأحداث الجارية في الساحة السياسية وتعمقها، حتى أضحى مفهوم (الإرهاب) صفة ملازمة لكل حدث سواء كان مخططا أم غير ذلك والإطار العام الرئيسي الحاكم لحركة الدول وسياستها المختلفة و فقد اختلفت التفسيرات والدوافع التي أدت إلى تنامي ظاهرة الإرهاب بين من يؤكد ان حالات التنافس والصراع الدولي ساعدت في تغذية ونمو ظاهرة الإرهاب، وبين من يدعي ان الإرهاب ظاهرة طبيعية يمكن ان تظهر في أي مجتمع مرتبطة بعوامل مختلفة منها البيئة السياسية والاقتصادية والاجتماعية و الدينية و الايديولوجية حول ظاهرة الارهاب والتطرف واستراتيجية مواجهتها حاضر اللواء الدكتور صفوت صادق مدير أكاديمية ناصر العسكرية السابق أولى محاضرات فعاليات اليوم الرابع من البرنامج التدريبي الدراسات الاستراتيجية والامن القومي الذي تنفذها الإدارة المركزية للتدريب وإعداد القادة الثقافيين بالتعاون مع أكاديمية ناصر العسكرية لثلاثة وعشرين متدرباً من العامليين بالهيئة العامة لقصور الثقافة بالمناطق الحدودية .وفي نفس السياق كانت ثاني محاضرات اليوم حول الامن الداخلي موضحاً أهميته في كل دول العالم باعتباره الدائم عنوان الأمن والقدرة على التضحية من أجل الوطن، ففي كل الدول هناك فخر بقواتها في الأمن التي تعكس التدريب والكفاءة الشديدة في التعامل مع الأحداث والمخاطر التي تهدد الأوطان خاصة في ظل تنامي موجات العنف والإرهاب ألقاها اللواء الدكتور عادل العمدة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى