حصص بدنية مكثفة لنجوم الإسماعيلي في المران المسائي.. صور

0

شيماء مصطفى

خصص المدير الفنى لفريق الكرة الأول بالإسماعيلى الفرنسى ديديه جوميز مران الفريق المسائى على الجوانب البدنية المكثفة، سعيا للارتقاء بالمعدلات البدنية للاعبين.

وشمل المران خوض تدريبات رفع أثقال قبل أن يؤدوا تدريبات بالجرى حول الملعب وفق توقيتات محددة لمدة تزيد عن 15 دقيقة وذلك تحت اشراف الجهاز الفنى. كما خاض اللاعبون تدريبات توازن بواسطة كرات مطاطية ثم تدريبات تقوية لعضلات البطن ، ثم تطرق لتدريبات بالأستيك والتى من شأنها تقوية عضلات الذراعين والصدر والظهر والبطن. ويحرص الجهاز الفنى على استعادة اللياقة البدنية للاعبين قبيل استئناف المنافسات الرسمية والتى توقفت جراء تفشى جائحة كورونا.

كما شهد المران الصباحى الذى خاضه الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الإسماعيلى تدريبات بدنية من الدرجة الأولى، وحفل المران بالعديد من الجوانب البدنية منها تدريبات قفز الحواجز والجرى حول الملعب، ويتطلع جهاز الدراويش لاستعادة اللياقة البدنية للاعبين بشكل سريع قبل استئناف المنافسات الرسمية بعد توقف النشاط حول العالم أجمع لما يزيد عن 100 يوم بعد تفشى جائحة كورونا.

شاهد الصور..

مران الدراويش
مران الدراويش
مران الدراويش
مران الدراويش
مران الدراويش
مران الدراويش
مران الدراويش
مران الدراويش

محمد الننى اساسيا مع بشكتاش أمام قاسم باشا بالدوري التركي

ومن جانبه واصل فريق كرة القدم الاول بالنادى الإسماعيلى تدريباته اليومية استعدادا لانطلاق المنافسات الرسمية، وبدأ المران بمحاضرة من المدير الفنى ديديه جوميز حث فيها الجميع على بذل الجهد المضاعف حتى استعادة اللياقة البدنية والمستوى المفنى المطلوب فى اقرب وقت.

وأدى الفريق تدريبات بدنية حرص فيها الجهاز الفنى على إجراء اختبارات لقياس مستوى اللياقة البدنية لجميع اللاعبين للإطمئنان على البرنامج الذى تم إعداده من قبل الجهاز الفنى مسبقا، ظهر فيها أن المستوى البدنى لجميع اللاعبين جيد للغاية.

وانتقل اللاعبون بعدها للتدريبات الفنية حرص فيها الجهاز الفنى على تنمية مهارة التسليم والتسلم والتحرك بكرة وبدون الكرة وتدريبات على التسديد من مسافة بعيدة، وشهد المران تدريبات قوية لرباعى حراسة تحت قيادة مدربهم سعفان الصغير.

ويتطلع جهاز الدراويش لرفع المعدلات البدنية والفنية للاعبين فى ظل ابتعادهم عن ممارسة أى نشاط رياضى منذ ما يزيد على أربعة أشهر بسبب جائحة كورونا، ووضع الجهاز الفنى خطة تقوم على الارتقاء بمستوى اللاعبين على كل الأصعدة بشكل سريع، فى ظل ضيق الوقت قبل استئناف المنافسات بشكل رسمى.

وفي سياق آخر أحتفل قائد الإسماعيلى ومنتخب مصر السابق حسنى عبد ربه بعيد ميلاد والدته حيث قام اللاعب بنشر صورة معها عبر صفحته الرسمية على فيس بوك.

وعلق عليها بدعاء مؤثر، قائلاً: “أمى اللهم أجل أمى ممن تقول لها النار اعبرى فإن نورك أطفأ ناري، وتقول لها الجنة أقبلى فقد اشتقت إليك قبل أن أراك، كل سنة وأنتى فى صحة وخير يا أجمل واحن وأطيب قلب فى الدنيا”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.