أخباراقتصاد

خبير اقتصادي: التضخم وارتفاع الأسعار العالمي سيصل لأقصى درجة في إبريل المقبل

أكد هشام بدوي الخبير الاقتصادي، أن التضخم الذى يعاني منه العالم في 2022 سببه استمرار تبعيات جائحة كورونا، لافتا إلى أن رفع أسعار الفائدة مسار يسير عليه العالم خلال الفترة المقبلة خاصة وأن كارثة العالم هذا العام ارتفاع أسعار السلع والخدمات، وبعض الحكومات ترفع الأجوار لمواجهة ارتفاع الاسعار.

وأضاف هشام بدوي الخبير الاقتصادي، خلال مداخلة عبر الفيديو كونفرانس ببرنامج “حديث القاهرة” مع الاعلامي ابراهيم عيسى، على قناة القاهرة والناس، أن التضخم وأسعار السلع سيصل لأقصى درجة في ابريل المقبل وسترتفع الاسعار عالميا بشكل كبير ثم تبدأ الاسعار بعد ذلك في الانخفاض.

وأشار الخبير الاقتصادي هشام بدوي، إلى وجود أزمة حقيقة عالميا في الانتاج والشحن تؤثر على الاقتصاد، كما أن ضخ أموالا ضخمة في الاقتصاد العالمي بسبب كورونا تسبب في التضخم، مؤكدا أن مصر أمامها فرصة ذهبية لتقفز للأمام اقتصاديا والصين بدأت تتعافى بعد ازمة كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى