دكتورة إيرين صبري في حوارها لـ«اليوم».. تفجر مفاجآت حول فيروس كورونا

0

كتبت- إسراء عبدالفتاح:       تصوير- ميرت أمين:

الإحصائيات أظهرت أن السيدات أقل عرضة للإصابة بكورونا من الرجال

كورونا كالأنفلونزا ولا داعي للذعر.. و500 ألف حالة وفيات بالأنفلونزا سنويا

الحديث عن تأجيل الدراسة بمصر سابق لآوانه.. والمكتشف حالة واحدة فقط

مريض كورونا يمكن أن يشفى بدون تدخل طبي.. ويشعر كأنفلونزا عادية

قالت الدكتورة إيرين صبري، استشار الأمراض الصدرية بمستشفى القصر العيني بجامعة القاهرة، إن فيروس كورونا كأي فيروس آخر، مثل فيروس الأنفلونزا، و كمثل أي فيروس آخر، مضيفةً أنه تحول بأكثر من شكل، إذ أن بداية الفيروس كان في عام 2003،وسبّب وقتها مرض السارس الذي قضى على كثير من المصابين.

حوار الدكتورة إيرين
حوار الدكتورة إيرينحوار الدكتورة إيرين
السبب الرئيسي لانتشار كورونا

وأضافت إيرين في حوارها مع «اليوم» أن السبب الرئيسي في انتشار فيروس كورونا، هو «حساء الخفاش» و الذي تسبب في إصابة عدد كبير من الناس، مشيرة إلى أن سبب الفيروس المستجد و المتواجد حاليًا و متفشي في كثير من الدول و خاصة  في قارتي آسيا و أوروبا، هو سوق ووهان بدأت منه تزايد أعداد الإصابات والوفيات حتى أصبحت مدينة ووهان بؤرة إنتشار المرض، وذلك بسبب الأكلات الغريبة التي تناولها كثير من الصيينين كـ الخفافيش، و الثعبان الحي، وغيرها من الحيوانات التي يتناولها الصيينين في مدينة ووهان تحديدًا.

سوق ووهان
سوق ووهان

وأشارت استشاري الأمراض الصدرية، إلى أن فيروس كورونا في أصله هو فيروس ينتقل عبر الحيوانات، أما عن كورونا المستجد فهو ينتقل من الحيوانات إلى البشر، ومن إختلاط البشر بعضهم ببعض، مما يسبب خطر كبير.

وأكدت صبري أن السلطات الصينية أعلنت في آخر شهر يناير الماضي، إطلاق حالة التأهب لهذا الفيروس واعتباره وباء يهدد جميع أركان العالم.

ولفتت صبري إلى أنه تم اعتماد نسبة 2.5 % وفيات من الحالات المصابة بالفيروس، وكذلك اعتماد 66 ألف حالة مصابة على مستوى العالم، منوهة أن المتوفيين سنويا من فيروس الأنفلونزا 500 ألف على مستوى العالم.

أعراض الفيروس

وتابعت صبري، خلال حديثها لـ«اليوم» أن أعراض كورونا المستجد هي أعراض تنفسية حادة وكحة وارتفاع في الحرارة فجأة وبصورة عنيفة، مشيرة إلى أن الفيروس يبدأ في بداية الأمر لـ «أنفلونزا»، ثم يشفى أو تنتقل الحالة إلى صورة شرسة.

الدكتورة إيرين
الدكتورة إيرين

وعن أسباب انتقال الحالات المصابة إلى الحالة الشرسة، قالت بأن هناك أسباب أولها أرتفاع سن المصابين فمتوسط سن المتوفيين 55 سنة، ويكون المصاب مصاب بنقص المناعة أو مصاب بأمراض مزمنة.

طرق التجنب و التأهب

شددت استشاري الأمراض الصدرية بالقصر العيني، على أنه يطلب من الطبيب أن يكون حذر، واتخاذ طرق  الوقاية ومكافحة العدوى، أما الأشخاص فيجب عليهم أن يتبعوا العادات الصحية الأساسية، كالنظافة، وغسل الأيدين بالصابون والماء، و تنظيف الأسطح لأن الفيروس ينتقل عبر الأسطح، والإبتعاد بقدر مسافة متر مع من يتم الحديث معه، مؤكدة على أنه إذا تم ملاحظة ارتفاع في درجات الحرارة فينتقل فورًا إلى الدكتور المتخصص.

حوار الدكتورة إيرين
حوار الدكتورة إيرين

وعن مطالبات أولياء الأمور بضرورة تأجيل الدراسة خوفا على أبناءهم أكدت صبري أنه لا داعي للقلق حول ذلك إذ أن المكتشف بمصر حاليا وفقا لما أعلنته وزارة الصحة حالة واحدة ولا تستدعي أن يكون هناك حالة هلع من الفيروس والحديث عن توقف الدراسة أو غيرها في مصر سابق لآوانه.

ولفتت صبري إلى أنه من الطبيعي أن الطفل المصاب بأنفلونزا عادية أو أي فيروس يجب عليه الالتزام بالمنزل لمنع نقل العدوى للآخرين، مشيرة إلى أنه في تلك الحالة الأسرة تحافظ على الطفل المصاب قبل باقي الأطفال بالمدرسة، معللة أن الطفل المصاب حالة خروجه مصابا بفيروس معين كالأنفلونزا فمن المحتمل أن يصاب أيضا بعدوى بكتيرية فيصبح خروجه أمر مرهق أكثر من جلوسه بالمنزل.

كمامة الأطفال

ونصحت صبري الأطفال المصابين بفيروسات أو المصابين بشكل عام حتى لو كان الفيروس انفلونزا ارتداء كمامة بطريقة صحيحة منعا من نقل العدوى لآخرين حال خروجه من المنزل في الحالات الطارئة، مؤكدة أن تلك الثقافة لأبد أن تكون موجودة بالمجتمع حفاظا على صحة الجميع.

كمامات_ أرشيفية
كمامات_ أرشيفية
طرق الوقاية من «كورونا» المستجد

واختتمت الدكتورة إيرين حديثها لـ«اليوم»، بتوجيه مجموعة من النصائح وطرق للوقاية من كورونا، فقالت إنه يجب تناول الأطعمة التي تحسن المناعة وتزيد من قوة جهاز المناعي للإنسان، وخاصة الأطفال، والإبتعاد عن الأطعمة و الشراب، التي تؤدي إلى تدهور الحالات الصحية، و تسلب الصحة من الأشخاص، كما طمأنت المصريين بأن الأمر لا يستعدي الذعر و الخوف.

الدكتورة إيرين
الدكتورة إيرين
كورونا يصيب الرجال فقط

واستدركت استشاري الأمراض الصدرية بأن هناك دراسة ظهرت نتائجها أن الرجال أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا من النساء، وفقا لما أثبتته أرقام المصابين بالفيروس حتى الآن.

وتابعت أنه وفقا لما نشره «موقع بيزنس إنسايدر» ووكالة سبوتنيك، فإن من بين مرضى مستشفى جامعة ووهان الموثقين 54% من الرجال، كما أن المصابين بشكل عام 68%.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.