شيخ الأزهر خلال لقائه وزير الخارجية الفرنسى : نرفض شكلا وموضوعا الإساءة للنبى

0

استقبل الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف وزير الخارجية الفرنسى جان ايف لوريان بمشيخة الأزهر لبحث تهدئة الأوضاع عقب حملة الإساءة التى شنتها فرنسا وتطاولها على الرموز والمقدسات الإسلامية.

من جانبه أكد فضيلة الإمام الأكبر خلال لقائه وزير الخارجية الفرنسى إذا كنتم تعتبرون أن الإساءة لنبينا محمد -صلى الله عليه وسلم- حرية تعبير، فنحن نرفضها شكلًا ومضمونًا ، وسوف نتتبع من يُسئ لنبينا الأكرم في المحاكم الدولية، حتى لو قضينا عمرنا كله نفعل ذلك الأمر فقط.

أوضح شيخ الأزهر أن أوروبا مدينة لنبينا محمد ولديننا لما أدخله هذا الدين من نور للبشرية جمعاء.

شدد فضيلة الإمام على رفضه وصف الإرهاب بالإسلامي، وليس لدينا وقت ولا رفاهية الدخول في مصطلحات لا شأن لنا بها، وعلى الجميع وقف هذا المصطلح فورًا؛ لأنه يجرح مشاعر المسلمين في العالم، وهو مصطلح ينافي الحقيقة التي يعلمها الجميع.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.