عاجل

عاجل.. الرئيس الأمريكي يعلن حالة الطوارئ

متابعة : إسراء ثروت

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حالة الطوارئ الوطنية من أجل ضمان تمويل بناء جدار على الحدود الجنوبية لبلاده مع المكسيك.


هذا وقال ترامب، خلال مؤتمر صحفي عقده، اليوم الجمعة، بالبيت الأبيض، إن إعلانه لهذا الأمر يتسق مع الإجراءات التي اتخذها من سبقوه من الرؤساء بشأن هذا الصدد، مضيفًا أنه سيوقع على سجل حالة الطوارئ وهو أمر ليس بجديد، حيث تم توقيع على هذا السجل عدة مرات من قبل من جانب رؤساء آخرين.
كما أوضح ترامب أنه اتخذ هذا الإجراء للتصدي لما وصفه بـ “غزو” بلاده بالمواد المخدرة، وعمليات الاتجار بالبشر، مؤكدًا أن السلطات الأمريكية ستواجه “الأزمة الأمنية القوية” على الحدود الجنوبية لبلاده.
هذا و أوضح ترامب، خلال مؤتمر صحفي عقده، اليوم الجمعة، بالبيت الأبيض، أنه سيوقع الورقة النهائية، لإعلان حالة الطوارئ الوطنية لتمويل الجدار بمجرد عودته إلى المكتب البيضاوي، متوقعًا أن يكون هناك طعن قانوني على هذا الإجراء.
وأيضا دافع ترامب عن قراره بسحب أموال من ميزانية وزارة الدفاع الأمريكية المخصصة للتشييد العسكري من أجل بناء جدار حدودي، معربًا عن اقتناعه بأن بعض الجنرالات العسكريين يعتقدون أن هذا الأمر أكثر أهمية، مشيرًا إلى أنه رفع الميزانية العسكرية خلال السنوات الأخيرة.
كما أعرب ترامب عن أسفه لعدم تمكنه من بناء الجدار في وقت سابق من فترة رئاسته، ملقيًا باللائمة في ذلك على من وصفهم بـ”أنهم لم يتحركوا خطوة”، مؤكدًا “نحن الآن نأخذ هذه الخطوة”.
الجدير بالذكر أن الإعلان عن حالة طوارئ 58 مرة في الولايات المتحدة الأمريكية منها، بعد حادثة اصطدام طائرتين بمركز التجارة العالمي في نيويورك 11 سبتمبر عام 2001، فاعتبرها الرئيس جورج دبليو بوش هجوما إرهابيا، وفقا لموقع “سبوتنيك” الروسي.
وفى عام 1976، أقر الكونجرس الأمريكى قانون الطواريء الوطنية الذى يسمح للرئيس بإعلان الطواريء بدون موافقة الكونجرس عندما يرى الرئيس أن الأمر يستدعى ذلك، لكن القانون لم يقدم تعريفا واضحا للكلمة، كما لم يحدد حالات بعينها يحق للرئيس عندها إعلان الطوارئ تاركا ذلك وفقا لتقدير الرئيس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى