فيديو| إبراهيم عيسى يفضح منهج الجماعة الإرهابية فى الاغتيال

0

قال الإعلامي إبراهيم عيسى، إنه بعد إصدار قرار بحل جماعة الإخوان من رئيس الحكومة محمود فهمي النقراشي بعشرين يوما تم اغتيال النقراشي من قبل جماعة الإخوان، مضيفا أن القاتل “عبد المجيد أحمد حسن” كان متنكرا بزي أحد الضباط أثناء انتظار النقراشي للمصعد بمبنى وزارة الداخلية.

وأكد عيسى خلال برنامجه «أصل الجماعة» على قناة «on»، أن جماعة الإخوان تعلم أعضاءها الغدر منذ نشأتها ومثال ذلك أن الطالب الذي اغتال النقراشي كان ابن أحد موظفي وزارة الداخلية وعندما وصل قرار اعتقاله مع مجموعة من الإخوان إلى النقراشي لم يعتقله بل قرر أن يتم تعليم الطالب بالمجان ومن ثم قتله هذا الطالب.

وأضاف عيسى أن سيد أبو شلوع أحد قادة الإخوان في التنظيم السري قال إن الأمر الصادر باغتيال النقراشي كان من القيادة وأنه كان من المجموعة التي وقع الاختيار عليها لاغتيال النقراشي واستمر أبو شلوع بسرد تفاصيل الليلة التي سبقت الاغتيال وأن تلك المجموعة الإرهابية اقترعوا من أجل تحديد من الذي سيقوم بتلك المهمة إلى أن وقع الاختيار على شاب قصير لكنهم أعادوا القرعة لأنهم أرادوا رجلا يستطيع التنكر في زي رجل شرطة ووقع الاختيار على الفتى عبد المجيد.

 

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.