غير مصنف

محافظ أسيوط يتفقد أعمال إنشاء مجمع الخدمات بقرية نزة قرار بمركز منفلوط

كتب: عبدالله تمام

تفقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط أعمال تنفيذ مجمع الخدمات بقرية نزة قرار التابعة لمركز منفلوط وذلك ضمن مشروعات مجمعات الخدمات الجاري تنفيذها بقرى ومراكز المحافظة المستهدفة بالمبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بمرحلتها الجديدة المشروع القومي لتطوير الريف المصرى التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتطوير 1500 قرية في 52 مركزًا إداريًا على مستوى الجمهورية نصيب أسيوط منها 7 مراكز بواقع 149 قري و894 تابع ليحقق للأجيال الحالية والقادمة حلمها في الحياة الكريمة والعصرية وإعادة بناء مصرنا الحديثة وتحقيق رؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة. 

رافقه خلال الجولة التفقدية المهندس محمد عادل دياب مدير مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” بجهاز تعمير الوادى الجديد وحسام مهران رئيس مركز ومدينة منفلوط واللواء عبدالرحمن شلش وكيل وزارة الشباب والرياضة والنائب حسام حلمي ماضي عضو مجلس النواب والنائب مصطفى الكحيلي عضو مجلس الشيوخ وبعض مهندسي الشركة المنفذة للمشروع .  

حيث بدأ المحافظ جولته بتفقد أعمال إنشاء مجمع خدمات قرية نزة قرار التابعة لمركز منفلوط والذي يبلغ تكلفته الاجمالية 9 مليون و200 ألف جنيه وتابع أعمال سقف الدور الأرضي بالمبنى الذي يتكون من 3 طوابق واستمع الى شرح من الشركة المنفذة للمشروع عن معدلات ومراحل التنفيذ لافتًا إلى التنسيق الكامل مع كافة الجهات لتحقيق التكامل وتنفيذ معدلات إنجاز ملموسة لتنفيذ هذا التكليف الذي يساهم في خدمة المواطنين في القرى. 

وأشار محافظ أسيوط إلى أن جهاز تعمير الوادى الجديد يقوم بتنفيذ عدد مجمعات الخدمات بقرى  مركزى  “منفلوط وديروط ” ويتكون كل مجمع من 3 طوابق “أرضي و2 علوى” ويحتوى على مركز تكنولوجي وسجل مدني وشهر عقاري ومكتب بريد ومكتب تموين ومكتب تضامن اجتماعي ومقر الوحدة المحلية ومقر للمجلس المحلي وذلك لخدمة أهالي القرى والقرى المجاورة وتسهيلًا وتيسيرًا لهم لاستخراج جميع المستندات الحكومية المطلوبة. 

يأتي ذلك في إطار جولات المحافظ الميدانية بقرى ومراكز المحافظة لمتابعة تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” والمشروع القومي لتطوير الريف المصري ومتابعة الموقف التنفيذي للأعمال فضلًا عن تكليفاته لقيادات المحافظة ورؤساء المراكز والمدن بضرورة المتابعة الميدانية على أرض الواقع لمستجدات البرنامج القومي لتطوير الريف المصري لمتابعة معدلات تنفيذ المشروعات والعمل على سرعة إزالة أي معوقات أو تحديات تواجه التنفيذ للمساهمة في تغير شكل الريف المصري خلال المدة المحددة للبرنامج والمساهمة في تحسين جودة حياة المواطنين مؤكدًا على جولاته الميدانية المستمرة بقرى ومراكز المحافظة لمتابعة تنفيذ المشروعات على أرض الواقع وتقديمه لكافة سبل الدعم الممكنة وتذليل العقبات لدعم الفئات الأكثر احتياجًا لافتًا إلى أن الحكومة تسعى بجدية للانتهاء من أكبر عدد من المشروعات المستهدفة في تلك القرى. 

يذكر أن المشروع القومي لتطوير الريف المصري يستهدف 7 مراكز بالمحافظة خلال مرحلته الجديدة بإجمالي 149 قرية و894 تابع وسيتولى جهاز تعمير وسط وشمال الصعيد تنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية بعدد 5 مراكز هي “ساحل سليم وأبوتيج وأبنوب وصدفا والفتح” وسيتولى جهاز تعمير الوادى الجديد تنفيذ المشروعات بمركزى “منفلوط وديروط” يتضمن تطوير شامل للبنية الأساسية والخدمات الاجتماعية والأوضاع الاقتصادية فضلًا عن تحسين أوضاع الفئات الأولي بالرعاية بتلك القرى والنجوع. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى