أخبارأهم الأخبار

وزيرة الهجرة تلتقى المديرة الإقليمية لبرنامج الأغذية العالمي على هامش منتدى شباب العالم

التقت السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، كلا من السيدة “كورين فلتشر”، المديرة الإقليمية لبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، والسيد “برافين اجوارال”، المدير القُطري لبرنامج الأغذية العالمي بالقاهرة التابع للأمم المتحدة، في حضور السفير محمد خيرت مساعد الوزيرة للتعاون الدولي، على هامش مشاركتها بالدورة الرابعة من منتدى شباب العالم، الذي يعقد تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، بمدينة شرم الشيخ.
وشهد الاجتماع مناقشة سبل تعزيز التعاون المشترك والقائم بين وزارة الهجرة وبرنامج الأغذية العالمي، خلال الفترة المقبلة، في ضوء ما تحقق من نجاح في تنفيذ مبادرة “بداية ديجيتال” التي أطلقتها الوزارة بالتعاون مع البرنامج والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا، ضمن المبادرة الرئاسية “مراكب النجاة ” للحد من الهجرة غير الشرعية ومبادرة “نورت بلدك” لدعم المصريين العائدين من الخارج والمساهمة في توفير البدائل الإيجابية لهم، للحد من تداعيات جائحة كورونا، وإعداد شباب قادر على الالتحاق بسوق العمل المحلي أو الخارجي بطريقة شرعية.
من ناحيتها، رحّبت السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة بالسيدة كورين فلتشر المديرة الإقليمية لبرنامج الأغذية العالمية التابع للأمم المتحدة، لمشاركتها والوفد المرافق لها، في منتدى شباب العالم، معربة عن سعادتها بالتعاون المثمر بين وزارة الهجرة وبرنامج الأغذية في عدد من البرامج خلال الفترة الماضية، كما ثمنت الجهد الكبير الذي يبذله أعضاء البرنامج في سبيل دعم تنفيذ برامج التنمية المختلفة في مصر.
وقالت وزيرة الهجرة إن ما تحقق في ضوء تنفيذ المرحلة الأولي من مبادرة “بداية ديجيتال”، يعكس ذلك التعاون الثمر بين وزارة الهجرة وبرنامج الأغذية، والأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، حيث شهدت المرحلة الأولى من المبادرة تخريج نحو 1000 شاب، من 18 محافظة حول الجمهورية في المرحلة العمرية بين 18 وحتى 45 سنة، حصلوا على حزم تدريبية مميزة تؤهلهم لسوق العمل الرقمي، في إطار حرص القيادة السياسية على الاهتمام بالشباب وتنمية قدراتهم وتحفيز طاقاتهم، باعتبارهم جزءا أصيلا من بناء الوطن.
وأضافت “مكرم” أنه تمت مناقشة سبل التعاون المشترك بين وزارة الهجرة وبرنامج الأغذية، لدعم جهود الوزارة للمساهمة في تنفيذ المشروع القومي “حياة كريمة”، لتطوير الريف المصري، في عدد من القرى المصدرة للهجرة غير الشرعية، ضمن محور التنمية المجتمعية بالمبادرة الرئاسية “مراكب النجاة” لمكافحة ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى