تقارير و تحقيقات

استياء واسع من ضعف خدمات بوابة الوظائف الحكومية

سيطرت حالة من الغضب الشديد على الشباب المصري المتقدم لوظائف “التنظيم والإدارة” عبر موقع بوابة الوظائف الحكومية، وذلك بسبب ضعف خدمات البوابة، حيث لم يستطع الكثير من المتقدمين إتمام رفع الأوراق المطلوبة للوظائف المعلن عنها.

« اليوم الإخباري » تابعت معاناة الشباب المصري في رحلتهم الطويلة للتقديم على وظيفة عبر بوابة الوظائف الحكومية بعد “ميكنة” جميع الخطوات وسداد الرسوم في البنوك واستخراج الأوراق المطلوبة من أجل التقديم في الوظائف المعلن عنها من قبل التنظيم والإدارة.

منصة عقيمة

في البداية قالت ش.م، حاصلة على الماجستير في القانون، إن معاناتها مع بوابة مصر الرقمية بدأت منذ 9 أيام، حيث أنها تستغرق وقتًا كل يوم من الـ4 عصرًا وحتى الـ5 فجرًا، حتى تستطيع التقديم على الموقع، ولا تتمكن من ذلك، لفشل العمليات في كل مرة.

هل يمكن عودة فتح باب التعيين من جديد؟

وأشارت أن بعض التقنيين نصحوها بأن تستعمل الموقع في وقت متأخر بعد منتصف الليل، وفعلت، إلا أن النتيجة واحدة لا تتبدل “فشل العملية”، وأنها دأبت على استمرار محاولاتها للتقديم على وظائف البريد دون جدوى.

وأكدت أنها لم تلق ذلك الكم من الصعوبات من قبل، مبينة أنها تستعمل المواقع الإلكترونية منذ زمن بينما لم تصادف مرة منصة عقيمة كـ”الوظائف الرقمية” من قبل.

ومن جهتها، قالت أمل حسن، متقدمة على وظيفة بمسابقة “التربية والتعليم”، إن منصة الوظائف الحكومية تتميز بصعوبة الدخول عليها في الوظائف المعلن عنها منذ فتح باب التقديم وحتى الآن.

وظائف جديدة للشباب المصري

بينما أفاد يوسف أحمد، متقدم لوظيفة خدمة عملاء بـ”البريد” إن محاولة الدخول على منصة الوظائف الحكومية أصعب من تحقيق العدالة الاجتماعية بدول العالم الثالث، مشيرًا إلى أن المنصة ربما قصدت بتلك التقنيات المهترئة لها تنفير الشباب من التقدم للوظائف وليس اجتذابهم إليها.

وأشار يوسف إلى عدم تمكنه، منذ لحظة فتح باب التقديم، من تسجيل بياناته، نظرًا لمشكلات تقنية يواجهها على الموقع الإلكتروني الخاص ببوابة الوظائف الحكومية، تتضمن صعوبة الدخول لتبويب (الوظائف)، فضلًا على وجود خلل فني في اختيار المؤهلات والتخصصات وكذلك رفع الملفات.

وناشدت فايزه أحمد، أم لإحدى المتقدمات لوظيفة بـ”التربية والتعليم” الجهات المختصة بسرعة توفير حل عاجل لتلك المشكلات، حتى بعد تمديد وقت التقديم على الوظائف إلى 15 فبراير القادم، لشكوى الجميع من صعوبة التقديم على الموقع، لعيوب تقنية وليس للضغط كما تدعي إدارة المنصة.

ورغم إعلان جهاز التنظيم والإدارة عن مد فترة التقديم في 4 مسابقات لشغل وظائف بالتربية والتعليم و”هيئة البريد” و”مصلحة الخبراء” و”الطب الشرعي بوزارة العدل” حتى يوم الخميس الموافق 2024/2/15 بدلاً من 2024/1/31 ، إلا أن ذلك القرار لم يحل المشكلات التقنية، التي يعاني منها الموقع، حسب آراء المتقدمين لهذه الوظائف، حيث يقول “م ،ح”، بأن الموقع يحتاج إلى عناية بمهامه وليس بتمديد فترة التقديم التي لم تحل المشكلة التقنية المتعلقة بصعوبة الدخول ورفع الأوراق من قبل الشباب الراغب في التقدم للوظائف المعلن عنها.

محمود حسن محمود

صحفي بجريدة اليوم،حاصل على بكالوريوس الاعلام وتكنولوجيا الاتصال،جامعة جنوب الوادي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى