حوادث

النيابة العامة تحقق في حريق مخزن اسطوانات بقرية تنده بالمنيا

 واصابة صاحب المخزن وزوجته

بدأت صباح اليوم الجمعه نيابة جنوب المنيا تحت إشراف المستشار تامر مطيع  المحامى العام لنيابات جنوب المنيا التحقيق مع صاحب المخزن لمصاب والمحتجز حاليا بمستشفى ملوى  العام وزوجته  عقب اندلاع  الحريق بقرية تنده نتيجة انفجار احدى الاسطوانات ادت الى حرق الخزن وبه كمية كبيرة من الاسطوانات

من جانب اخر قال محافظ المنيا اللواء اسامة القاضى في تصريحات صحفية ان  الحياة عادت لطبيعتها بالقرية.

وتقوم الأجهزة المعنية بمعاينة موقع حادث انفجار اسطوانات البوتاجاز، للكشف على ملابسات الحادث، كما عاد التيار الكهربائي إلى القرية عقب السيطرة على الحريق.

واستقبلت مستشفي ملوي العام ،صاحب مخزن أنابيب وسيده اثر إصابتهما بإصابات طفيفة إثر الحريق.

كان اللواء محمود خليل مساعد وزير الداخلية لأمن المنيا قد تلقى إخطارًا من اللواء خالد عبد السلام مدير مباحث المديرية بتلقيه إشارة من غرفة عمليات النجدة باندلاع حريق بمخزن وقود واسطوانات بوتاجاز.

وتبين أن المخزن ملك “خالد.ح.ت” 48 سنة “عامل” مقيم بنفس القرية وفي أثناء القيام بالتدفئة تطايرت النيران وانفجرت أسطوانات البوتاجاز بالأرض الخلاء المجاورة، ما أصاب مواطني القرية بالفزع والهلع.

وتسبب الحريق في إصابة صاحب المخزن “خالد.ح.ت”، و”صباح.م.ا” 54 سنة، ما تسبب في تلفيات كبيرة بالمخزن وتم إخماد الحريق بمعرفة فرق الحماية المدنية، وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيقات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى