فن ومنوعات

آخر الشائعات التى تطارد هشام سليم

ما زالت الشائعات تطارد الفنان هشام سليم منذ أنباء إصابته بمرض السرطان وسط صمت من العائلة واختفاء عن الأضواء وكان آخر هذه الشائعات شائعة وفاته والتى نفاها نقيب المهن التمثيلية أشرف زكي.

خرج هشام سليم فى تسجيل صوتى لبرنامج تليفزيوني أوضح فيه أن صحته جيدة فى مايو الماضى، بعد أنباء إصابته بمرض السرطان.

قائلاً: “أنا الحمد لله كويس وكله تمام الحمد لله، وبيتهيألى السرطان اللى بتقولوا عليه دلوقتى أحسن من كوفيد والحاجات اللى بتضيع البنى آدمين في 3 أيام، كل اللى يجيبه ربنا كويس وأنا بخير لحد دلوقتى والحمد لله وقاعد فى السخنة”، دون تصريح واضح بإصابته بالمرض.

تزامنًا مع ذلك وجه عدد من نجوم الفن رسائل الدعم للفنان هشام سليم، أبرزهم النجمة شريهان التي حرصت على توجه رسالة إلى رفيق سنوات من الكفاح، وكتبت شريهان عبر حسابها على موقع التدوينات القصيرة تويتر: “سلامتك حبيبى.. سلامتك يا أصدق الناس والبشر.. يا صديق أيامى الطيبة الجميلة”، وأرفقت التويتة بقلب أبيض.

ونشرت عدة تقاير صحفية أن هشام سليم بحالة جيدة ويتواجد مع أسرته بالعين السخنة، ونفت كل ما أثير من أخبار وأن سبب تلك الشائعة اختفائه عن المشاركة فى أي أعمال فنية خلال السنوات الأخيرة.

وهذه ليست المرة الأولى التي يثير فيها هشام سليم الجدل، حيث أثارت قصة ابنته نور الكثير من الجدل بعد التصريح عن رغبة ابنته فى تغيير جنسها.

مرثا مرجان

رئيس قسم الفن

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى