أهم الأخبارمحافظات

بالصور.. مواطنون يلتقون محافظ الدقهلية عقب صلاة الجمعة ويطالبون حل مشاكلهم

نورا سعد وسامح الألفي

استقبلت المساجد الكبرى بمختلف أنحاء الجمهورية، اليوم الجمعة، الموافق 28 أغسطس 2020، المصلين لأداء صلاة الجمعة، بعد موجة فيروس كورونا.

ويأتي هذا الحدث العظيم الذي أسعد الملايين حول العالم، بعد وقف صلاة الجمعة لمدة 5 أشهر، نظرًا لتداعيات فيروس كورونا، وعملت المساجد على تعقيم وتنظيف أرجائها، استعدادا لصلاة الجمعة، والتي انطلقت يوم الاثنين حتى أمس الخميس.

وهنأ الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية المواطنين بعودة صلاة الجمعة، مشيرا إلى انه في الأمل حياة وأن الصبر دائما مفتاح الفرج، معبرا عن سعادته البالغة لأداء اول صلاة جمعة مع المواطنين.

واستمع محافظ الدقهلية، عقب انتهاء صلاة الجمعة، إلى شكاوى المواطنين، فقال رضا عبد المنعم 63 عاما: “إنه يقوم بتنظيف السيارات في الشارع، ويريد أن يحصل على حقه في المعاش إذ أنه لا يملك ارض او حيازة”، فوعده المحافظ بسرعة التعامل مع المشكلة.

شكاوي المواطنين لمحافظ الدقهلية
شكاوى المواطنين لمحافظ الدقهلية

فيما اشتكى آخر من عدم حصوله على وظيفة ثابتة، إذ قال: “عايز اشتغل شغلانة ثابتة تجيب لي دخل ليا ولاولادي بالحلال”، وطالب آخر باستمرار دوريات النظافة باستمرار في الشوارع الفرعية وليست الرئيسية فحسب.

وأكد المحافظ، النظر في المقترحات المقدمة من المواطنين، والوصول لحلول تخدم جميع المواطنين.

كما أكد طه زيادة، وكيل وزارة الأوقاف بالدقهلية، أن شعب الدقهلية ظهر اليوم بمظهر حضاري وعلى قلب رجل واحد في التزامهم بالتباعد وكذلك ارتداء الكمامات والإلتزام بالإجراءات الإحترازية.

وشدد على ضرورة الالتزام بكافة الإجراءات الاحترازية بالمساجد ومن أهمها إغلاق أماكن الوضوء والحمامات، وتطهير المساجد قبل وبعد الصلاة، وعدم السماح للمصلين بالاستمرار بالمسجد بعد انتهاء الصلاة.

محافظ الدقهلية يستمع لشكاوى المواطنين عقب انتهاء صلاة الجمعة
اداء صلاة الجمعة بالدقهلية
اداء صلاة الجمعة بالدقهلية

يذكر أن وزير الاوقاف كان قد أعلن عن عودة صلاة الجمعة بـ6399 مسجدا، اعتبارًا من اليوم، وهي المساجد التي يتوفر بها إمام، أو خطيب جمعة، أو خطيب جمعة متطوع، وفقا لقرار مجلس الوزراء في هذا الشأن، وأداء الصلاة وفقا للإجراءات التى أقرتها وزارة الأوقاف.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى